University of Delaware

Institute for Global Studies

ALUMNI Make a Gift

رسالة إلى أولياء الأمور - باللغة العربية

مايو 2012

عزيز(تـ)ي الوالد(ة) أو وليـ(ـة) الأمر
بالأصالة عن جامعة ديلاوير، أودّ أن أهنئكم بنجاح ابنتكم أو ابنكم في المشاركة معنا في برنامج المبادرة الشرق الأوسطية للقيادة الطلابية، هنا في جامعة ديلاوير. لقد تم أخذ الكثير من المرشحين من الشرق الأوسط وشمال أفريقا بعين الاعتبار، واختيار مرشحكم إنما ينم عن بروزه الأكاديمي، صفاته الشخصية، وإمكانياته.

معهد الدراسات الدولية تسعى لاعتناق الأبعاد العالمية فيما يتعلق بالتدريس، البحث والخدمة لدينا في جامعة ديلاوير. يأتي ذلك من منطلق إيماننا بضرورة السفر بين الدول لمد آفاق الذهن وفهم العالم. أو كما وضعها الكاتب الأمريكي الشهير مارك توين من القرن التاسع عشر: "السفر يصيب التعصب والتحامل وضيق الأفق بمَقتل!". في عام ١٩٢٣ بدأت جامعة ديلاوير بإرسال طلبتها للخارج، واليوم، من خلال برامجنا للدراسة في الخارج، يذهب الطلبة إلى جميع القارات، بما فيها أنتاركتيك في السنة الماضية، سافر ما يزيد عن ١٨٠٠ طالب من جامعتنا، وغالبيتهم العظمى من طلبة البكالوريوس، كجزء من برنامجهم الدراسي، بينما سجّل طلبة آخرون في جامعات أجنبية من خلال برامج للتبادل الطلابي.
برنامج الطلبه القاده من مبادره الشراكه الشرق اوسطيه لعام ٢٠١٣  سيكون العام العاشر على التوالي من استضافه جامعه ديلاوير لهذا البرنامج، ، ابنكم اوابنتكم سيكونون ضمن شبكه تواصل واسعه من زملاؤهم الخريجين من برنامج ! جامعه ديلاوير للطلبه القاده من مبادره الشراكه الشرق اوسطيه.
.من خلال خبرتنا في هذه السنوات، ندرك القلق الذي قد يراود الآباء والأمهات جراء سفر أبنائهم. كوني أماً بنفسي، أفهم جيداً الخِشية التي قد تشعرون بها وأنتم ترسلون ابنتكم أو ابنكم بعيداً عن الوطن. لذلك، أريد أن أشارككم بعض الأمور عن مؤسستنا، وبعض الخطوات التي نقوم بها في جامعة ديلاوير حرصاً على سلامة وسعادة الطالب.

الوصول 
: سيكون أحد موظفينا في استقبال الطالبـ(ـة) شخصياً في مطار واشنطن دالاس الدولي، وسيرافقهـ(ا) إلى الفندق حيث يقيم كافة المشاركين في البرنامج حين تواجدهم في واشنطن، وسيكون هناك أيضاً ممثلون عن جامعة ديلاوير. بعد الفعاليات الافتتاحية والتي تتضمن حفلاً افتتاحياً من وزارة الخارجية الأمريكية وبضعة أيام في واشنطن، ضاحية كولومبيا (دي سي)، ستتكفل الجامعة بإرسال إحدى حافلاتها لنقل الطلبة إلى حرم الجامعة الرئيسي في نيوارك، بولاية ديلاوير. 
فور وصولهم الطلبة سيكون في انتظارهم المزيد من موظفي مؤسستنا لاستقبالهم في المجمع السكني -أبراج كرستيانا- التابع للجامعة.

الوصول: سيكون أحد موظفينا في استقبال الطالبـ(ـة) شخصياً في مطار واشنطن دالاس الدولي، وسيرافقهـ(ا) إلى الفندق حيث يقيم كافة المشاركين في البرنامج حين تواجدهم في واشنطن، وسيكون هناك أيضاً ممثلون عن جامعة ديلاوير. بعد الفعاليات الافتتاحية والتي تتضمن حفلاً افتتاحياً من وزارة الخارجية الأمريكية وبضعة أيام في واشنطن، ضاحية كولومبيا (دي سي)، ستتكفل الجامعة بإرسال إحدى حافلاتها لنقل الطلبة إلى حرم الجامعة الرئيسي في نيوارك، بولاية ديلاوير. 
فور وصولهم الطلبة سيكون في انتظارهم المزيد من موظفي مؤسستنا لاستقبالهم في المجمع السكني -أبراج كرستيانا- التابع للجامعة.

السكن
سيسكن كل مشارك في شقة مكونة من غرفتين مع طالب مشارك آخر من نفس الجنس. سيتواجد لكل شقة حمامها الخاص، وستكون هناك منطقة معينة للسكن النسائي، بينما سيتم تعيين السكن الرجالي في مساحة أخرى. ستكون هناك خدمة لتغيير الشراشف والتنظيف. كذلك، توفر الجامعة خط انترنت مجاني في جميع أنحاء الحرم الجامعي. وبالإضافة، فنحن نوفر لجميع الطلبة بطاقة هاتفية للاتصال الخارجي.

المساعدون المقيمون
 عضوان من موظفي البرنامج سيكونون متواجدين في مجمع أبراج كرستيانا السكني، وسيكونون على معرفة وقدرة تؤهلهم للتعامل مع أي مشكلة قد تواجه الشباب في فترة تواجدهم بعيداً عن وطنهم وذويهم. بالإضافة لذلك، فإن مكتب الجامعة للحياة السكنية يوفر موظفين محترفين مدى ٢٤ ساعة للمساعدة في أي مشاكل قد تطرأ.

الأمن
مكتب السلامة العامة بالجامعة ملتزم بعمل كل ما يمكن لخلق بيئة يشعر فيها الجميع بالأمان لجميع أغراض التعلم، العمل، الحياة والزيارة. يعمل مركز شرطة الجامعة بانتظام مع مركز الدراسات الدولية لنضمن أن المشاركين في البرنامج يتمتعون بإقامة آمنة وهم هنا. إنني متواجدة على لائحة الاتصال مع مكتب السلامة العامة مدار 24 ساعة في اليوم. بالإضافة إلى مكتب السلامة العامة، ففي حال أَنْ احتاج الطالب إلى أي مساعدة، ستتم الاستجابة فوراً، وكذلك سيتم الاتصال بي أو بأحد المنتسبين إلى مركز الدراسات الدولية.

الوجبات
سيتوفّر للطالب أيٌ من مجموعة من كافتيريات الجامعة التي يتم تشغيلها من مركز الوجبات في الجامعة، حيث العديد من هذه المرافق توفّر جميع ما يمكن أكله (على طريقة بوفيه مفتوح)، وبعضها الآخر يوفر قوائم الطعام. سوف لن يتحمل الطالب تكلفة الأكل في هذه المرافق. وبالإضافة، سيتم تزويد ابنكم أو ابنتكم بمبلغ مالي كي يستطيع شراء الوجبات في المطاعم أو شراء الطعام وتحضيره في سكنهم. هناك العديد من الخيارات النباتيّة المتاحة، وهناك أيضاً مطاعم  
محليّة تقدّم اللحم الحلال.
سنعمل بشكل مقرب من الطلبه الذين يصومون خلال شهر رمضان لنضمن انهم ينظموا صيامهم و وجباتهم بشكل صحي.

الرعاية الطبية
توفر وزارة الخارجية الأمريكية التغطية الطبية للمشاركين خلال فترة إقامتهم. لدينا أطباء محليين يبعدون مسافة مشي على الأقدام من الحرم الجامعي ممن يقبلون هذا التأمين، في حالة احتياج الطالب للرعاية الصحية. في حالة الطوارئ، فإن لدى الجامعة فريق من المسعفين الطبيين تابع إلى قسم السلامة العامة، وباستطاعتهم توفير الاستجابة الفورية على مدار ٢٤ ساعة في اليوم، وباستطاعتهم نقل الحالة الطارئة إلى المشفى.

التواصل
نحن ندرك أهمية ان يبقى الطلبة على صلة بذويهم. سيتم تزويد كل طالبـ(ـة) ببطاقة اتصال خارجي، ويمكن شراء المزيد من البطاقات بسهولة.  سيستطيع المشاركون كذلك استخدام أجهزة الحاسوب المتواجدة في أرجاء الحرم الجامعي للتواصل عن طريق الايميل أو المسنجر. يمكن كذلك للطلبة إحضار لابتوب شخصي، على أن يضعوا في الاعتبار مخاطر السرقة أو الضرر التي قد تترافق مع ذلك. على الطلبة والأهل كذلك وضع إلى أن استخدام الهواتف النقالة خلال الحصص الأكاديمية ممنوع بتاتاً. في حالة الطوارئ خلال أوقات الحصص الدراسية، الرجاء التواصل مع مؤسسة الدراسات الدولية على الرقم 2852-831-(302) 1 أو لقسم الشرطة الجامعية على2222-831-(302) 1

الشؤون المالية
ستتكفل حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بكافة المصاريف المرتبطة بإقامة الطالب. 
لقد قام معهد الدراسات الدولية بالتنسيق مع بنك محلي لفتح حسابات دون رسوم تسجيل للطلبة المشاركين، وسنعمل لتنسيق ميزانية الطالب كما يتطلب. يمكن للطلبة الذين يحملون نقودهم الخاصة إيداعها في نفس الحساب البنكي كذلك، وبينما لا توجد ضرورة لإحضار أية نقود إضافية، يمكن للطلبة الراغبين إحضار نقودهم محوّلة إلى الدولار الأمريكي.

الحياة الدينية والروحية
نكن كل الاحترام لكافة مظاهر وأشكال الحياة الدينية أو الروحية. ستعرض رابطة الطلاب المسلمين بالجامعة إقراض سجّادات الصلاة لأي مشارك مسلم يرغب في استعارة واحدة، ونحن نحاول أن نبقي جدول يوم الجمعة إلى الحد الأدنى. بالإضافة، هناك مسجد يبعد بضعة كيلومترات عن الحرم الجامعي ويمكن الوصول له عبر المواصلات العامة (سيتم تزويد الطلبة ببطاقة ركوب)، وقد يتم ترتيب طرق أخرى للمواصلات.

لقد أعددنا برنامجاً مليئاً بالتحديات من الناحية الأكاديمية، مُكمّلاً برحلات إلى العديد من مناطق الاهتمام. سيحصل الطلبة على وقت للراحة واستكشاف الحرم الجامعي والمجتمع المحّلي بأنفسهم، أو مع زملائهم وموظفي المؤسسة. نحن مسرورون حقاً لقضائهم جزءاً من الصيف معنا. إن كان لديكم أي استفسارات أو مخاوف، الرجاء ألا تترددوا في الاتصال بي.

مع خالص التقدير،
ليسا ج. غريفيثس
بروفيسور
lesa@udel.edu

1 302-831-2524الهاتف